"هاني بن بريك" يعترف بفشل "الانتقالي" ضد الشرعية !! (شاهد ماذا قال )


اعترف هاني بن بريك الرجل الأول في ما يسمى بالمجلس الانتقالي الجنوبي، بفشل المجلس عن حشد المواطنين ضد الحكومة الشرعية، وفقا للبيان الانقلابي الذي صدر قبل أيام.

وفي تغريدة له على "تويتر" تابعها "الأحرار نت"، أقر بن بريك بشفل مجلسه في حشد المواطنين وأطلق تهديدات لمن يتوارى عن الخروج قائلا بأنه "لا خير فيه ولا قيمة له".

وأكد بأن "البعض يمارس في هذه المرحلة دور المثبط والمعثر لكل تحرك شعبي واصفا له بأنها فوضى ويدعي أنه مستقل، وهو في الحقيقة مستغل بكل ماتحمل الكلمة من معنى في جانبها السيئ".

تصريحات بن بريك، جاءت بعد أن ذكر سكان محليون في العاصمة المؤقتة عدن، بأن قيادات ما يسمى "المجلس الانتقالي الجنوبي" أصيبوا بخيبة أمل كبيرة، لعدم تجاوب أبناء المدنية مع دعواتهم المتكررة منذ أشهر ضد الحكومة الشرعية.

وأضاف السكان في حديث مع "الأحرار نت"، بأن عناصر "الانتقالي" في الميدان تلقت توبيخات متكررة من القيادات العليا تنذرهم بضرورة حشد المواطنين لاقتحام مؤسسات الدولة وقطع الطرقات وشل حركة السير وتعطيل الحياة العامة.

وأكدوا بأن الثقة بين أبناء عدن ودعوات مجلس "عيدروس وبن بريك" منزوعة منذ البداية بعد أن ثبت فشلهم في إدارة أبسط مؤسسات الدولة فكيف إذا كانوا على مناصبها العليا.