أول تصريح لـعلي محسن عقب محاولة اغتياله بمأرب


أصدر نائب رئيس الجمهورية عبدربه منصور هادي، تصريحات جديدة عقب انباء عن محاولة اغتيال في مارب.
حيث بعث نائب الرئيس برقية عزاء ومواساة إلى محمد صالح أحمد الأحمر في استشهاد نجله العميد الركن محمد محمد صالح الأحمر الملحق العسكري في سفارة بلادنا لدى مملكة البحرين.
وعبر محسن عن أصدق التعازي والمواساة في استشهاد العميد محمد محمد صالح الأحمر وهو يؤدي مهمته التدريبية التي طالما حقق إنجازاً كبيراً فيها طيلة انخراطه في السلك العسكري".
وأضاف نائب الرئيس :"لقد كان الشهيد رحمه الله من الضباط الذين خدموا بصدق وشجاعة وأدى مهامه العسكرية على أكمل وجه وقاوم مع بقية أحرار القوات المسلحة وأحرار اليمن المشروع الحوثي الكهنوتي الإمامي الإيراني".
وعبر نائب الرئيس في البرقية عن أصدق التعازي والمواساة لرئاسة هيئة الأركان العامة ومنتسبي الجيش وزملاء الشهيد وأسرته وأقاربه، سائلاً الله أن يرحمه وأن يتغمده بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته وأن يلهم أهله وذويه الصبر والسلوان وأن يرحم كل الشهداء الأبرار.
وكانت مصادر تحدثت عن محاول اغتيال استهدفت نائب الرئيس وقتل فيها العميد محمد محمد الاحمر وأحد المرافقين.
ولا تزال الانباء متضاربة حتى اللحظة في وقت يكتنفه مصير مجهول لنائب الرئيس.