يعلن صالح الصماد بعد صواريخ الرياض يوجه دعوة عاجلة إلى دول التحالف العربي


وجه صالح الصماد، رئيس ما يسمى بالمجلس السياسي التابع للانقلابيين في صنعاء، اليوم الاثنين 26 مارس/آذار، دعوة إلى دول التحالف العربي، عقب إطلاق ميليشيات الحوثي 7 صواريخ باليستية على السعودية.

وقال الصماد في، خطاب نقله “موقع المسيرة” الموالي لجماعة الحوثي: “أوجه دعوة لقوى العدوان، أوقفوا غاراتكم، نوقف صواريخنا”.

وتابع: “رسائل القوة الصاروخية، ليست إلا رسالة سلام، فإذا أردت السلام فاحمل السلاح”.

وطالب الصماد دول التحالف بـ”ضرورة اقتناص الفرصة، والذهاب نحو سلام عادل في اليمن”.

وأردف: “ندعو كذلك كافة القوى المحلية المنخرطة مع العدوان للعودة إلى جادة الصواب للتفاهم حول كل القضايا”.

واستطرد: “نهيب كذلك بأحرار الخارج، الذين نقلوا المعاناة، التي يعيشها شعبنا تحت العدوان والحصار، ضرورة تعزيز عوامل الصمود، وتوحيد جميع الجبهات نحو الخيار الوحيد للوصول إلى الحسم والانتصار”.

واختتم الصماد قالاً: “على المبعوث الأممي الجديد أن يدرك أسباب فشل سلفه، كما أن الحفاظ على الجبهة الداخلية، مسؤولية الجميع”.

وكان التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن بقيادة المملكة العربية السعودية، أعلن فجر اليوم الاثنين 26 مارس/آذار، أن 7 صواريخ أطلقت على السعودية من اليمن، ما أسفر عن مقتل مقيم وإصابة اثنين آخرين، جميعهم من الجنسية المصرية.

وقال التحالف إن قوات الدفاع الجوي اعترضت الصواريخ السبعة التي كانت موجهة نحو العاصمة الرياض ومدن جازان وخميس مشيط ونجران.