الكشف عن مؤتمر سري بمشاركة حوثية و قوى سياسية وممثلين عن الحكومة في تونس لبحث مستقبل اليمن


كشفت مصادر سياسية عن انعقاد مؤتمر  بالعاصمة التونسية منذ ثلاثة ايام وبرعاية المانية حول الدستور اليمني ومخرجات الحوار الوطني.
وقالت المصادر لـ" المشهد اليمني " أن المؤتمر يجري بسرية تامة حول الدستور ومخرجات الحوار الوطني تشارك فيها كل القوى السياسية اليمنية دون استثناء ، القوى المشاركة في الشرعية وممثلين عن مجلس عيدروس  في عدن وممثلين عن القوى المتواجدة في صنعاء .
وأوضحت المصادر إن المؤتمر يهدف الى تعديل مخرجات الحوار الوطني بحيث يصبح اقليمين بدلا من 6، الا ان  القوى القادمة من الرياض ترفض بشدة اي تعديل في مخرجات الحوار يساندها بشكل كبير حزب المؤتمر،  بينما هناك شبه توافق بين القوى القادمة من صنعاء والقوى القادمة من عدن  على اقليمين.
وأشارت المصادر إلى ان الحزب الاشتراكي يقف في المنطقة الرمادية فهو يضع قدم هنا واخرى هناك ، مبينة ان حلقة النقاش هذه يحضرها كبار السياسيين اليمنيين أبرزهم عبدالوهاب الانسي وسلطان العتواني وسلطان البركاني وعدد اخر من السياسيين.