الصوفي يرفض دعوات رفع العقوبات على احمد علي


دعا السياسي اليمني والصحافي المقرب من الرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح إلى وقف الدعوات التي تدعو إلى رفع العقوبات عن نجل الرئيس المخلوع .


وقال السكرتير الصحافي للرئيس السابق علي صالح إن هناك ما هو أهم من اطلاق سراح أحمد علي صالح، مشيراً إلى أن عليهم اغتنام الفرصة من اجل عرض جرائم الحوثيين منذ الـ2 من ديسمبر وتقديمها في دورة لمجلس حقوق الإنسان .


وأشار الصوفي في تغريدة له على تويتر إلى أن على المؤتمر الشعبي إعطاء الأولوية لحربه مع الحوثيين، مشيراً إلى ترك تلك الدعوات المطالبة برفع العقوبات عن السفير أحمد علي وإطلاق المعتقلين .


وأكد السياسي اليمني نبيل الصوفي أن توجه المؤتمريين بمواجهة الحوثيين سيكون لها تأثير حتى على أعدائهم الذين سيتبعونهم طالما وهم يستهدفون مليشيات الحوثيين، مؤكداً أن غير ذلك لن ينفعهم في شيء .


وقال الصحافي نبيل الصوفي في تغريدته :"دورة مجلس حقوق الانسان فرصة كبيرة للمؤتمر الشعبي العام لعرض جرائم الحوثي بعد ٢ ديسمبر. الحرب مع الحوثي هي الاولوية وليس اطلاق المعتقلين ولا رفع العقوبات ولا من يكون رئيس ومن يكون نائب. حاربوا الحوثي وحتى من يرفضكم الان سيتبعكم غدا ان صدقتم.. والا فلن تنالوا حتى شرف الذكر".